المحتوى الرئيسى

الـتـعـلـيـقـات

04/10 15:29

يعبثون بك سيدتي في حياتنا أناس يعبثون بنا من كل الطرفين . يعبثون بأحلامنا . بمشاعرنا . بأحاسـيـسنا . هم كثر . نستلطفهم ونعجب بكل ما يأتون به . نعجب بآرائهم . بحديثهم . بـنظرتهم الثاقبة . لكل ما يدور حولنا . . لهم أسلوبهم الخاص في كيفية بث الأمل والأحلام الزائفة . يتقربون منك . حتى يطبقون عليك من كل الاتجاهات . يتعرفون على شخصيتك الحــالمــة . ومن خلالها . يأتون بالأحلام . وينسجونها واقع سيتحقـق . والآمال فرصة سانحة . قـريبه للتـحـقـيق . حـتى انك لا تستـطيع المقاومة . وكيف لك أن تقاوم أحلاماً ستـتحقـق . يتحدثون باسم الحب بلباقة ويتباكون شوقاً ولهفـة . يسطرون أبـجـديات العـشق شعراً ونــثـراً . ويصرخـون أمامك لوعـتاً وحرماناً . ويستعـطـفـون قلبك أن لا يـقسى . وان يرحم تلك المشاعر التي أشـقاها العـشـق والحـرمان . يـتـقـنون أدوارهم بكل احترافية . في تلك اللحظة . سـيـدتـي . لا ألوم قـلبك ولا مـشاعـرك فأنـتي رقـيـقـة العاطـفة وتستـلطـفين كل من يسـتـلطـفـك بـعـذب الـكـلام . يـحـلمـون لكِ أحلام في غايـة الروعـة والجمال حتى انكِ تعيشين تلك الأحلام الوردية والآمال واقع سيتحقـق لا محالة . وما أن يأتي وقـت الجـد تأتي الأعـذار اـلواهية . هـذا إن تعـذر مشكوراً !! أو أتى بحـجج .. وأن أصريـتي أن يأتي بما وعـد بـه من أمـال وأحـلام . قـال لـك بـبرود وتهـكم . صــــدقــــتـــي . يالله بـس يالله فـكـيـنا من كـلامك الي ماله اي معنى . عـندها يـتـشـوه فـي نـظرك كـل شـيء جـميل . عـندها سـيـدتي . يـنـكسـر ذلك الـقـلب الحالم . وما اشــد انـكسـار القـلـوب . انــه كـالمـوت . نـعـم انـه المـوت القـادم . تـلك الأحلام الزائفة . الكــاذبــة . . أما هـو فـيـتـلـذذ بانكسارك . ويـنـتـشــي نــشـوة الـفـرح لانكسار قـلبـك . ويـبـدأ بالبـحث مـن جـديــد . عـن امــرأة أخــــرى لـيـحـلـم ذاك الـــحـــلــم لهـا . وهــم هــكذا دائـمـاً . وفـي كـل زمــان وجــيــل يــأتـــي أمــثالـهــم سيدتي أما آن لك أن تستيقظي ؟ إنهم يعبثون بك يا سيدتي والخطر يحدق بك في كل زمان ومكان ينادون بالحرية بالاختلاط وبكل سهوله بلغوا مبتغاهم ووصلوا إليكِ وانت في عقر دارك أما آن لك أن تقولي لهم كفى ... همســـــة اشكر كل من علق على موضوعي السابق " اخطب لبنتك ولا تخطب لولدك" وكل من متعني بمروره الكريم وشكري وتقديري لصحيفة الخبر الآكترونيه إدارةً ورئيس وهيئة التحرير وزوارها

Comments

عاجل