آخر الأخبار
الأربعاء، 23 ابريل 2014 - 06:54م الرياض

للإستمتاع بجميع مميزات الموقع يرجى استخدام متصفح أحدث مثل:

ثقافي / " الجامعة والمجتمع .. بين الواقع والمأمول " ندوة بجامعة الجوف

3768003-large

سكاكا 15 صفر 1435 هـ الموافق 18 ديسمبر 2013 م واس

طرحت اليوم ضمن ندوة " الجامعة والمجتمع ... بين الواقع والمأمول " التي تنظمها جامعة الجوف في المدينة الجامعية بمدينة سكاكا ، عددا من أوراق العمل حيث تحدث المشرف على مدارس القمم الأهلية خالد بن سويلم السويلم في ورقته بعنوان " الجامعة والمعرفة .. تأسيس وتوظيف وإنتاج " .. شارحاً المعرفة , بالرصيد الواسع الهائل من المعارف والعلوم التي استطاع الإنسان أن يجمعها عبر مراحل التاريخ الإنساني الطويل بحواسه وفكره وعقله ، أما مجتمع المعرفة فهو ذلك المجتمع الذي يقوم على أساس نشر المعرفة وإنتاجها وتوظيفها بكفاءة في جميع مجالات النشاط المجتمعي الاقتصادي والسياسي والثقافي .

وأضاف السويلم أن مرتكزات وأسس مجتمع المعرفة هي وجود سياسة تعليمية واضحة ذات أهداف ، وغرس وتنمية المفاهيم والأفكار السليمة ونبذ المفاهيم المغلوطة في الأهداف والغايات لدى أفراد مجتمع المعرفة ، وإيجاد قيادات فعالة تتولى عملية التشخيص والتخطيط ووضع الأسس والمعايير ، وإيجاد بيئة منفتحة متسامحة تمكن الأفراد من الابتكار والإبداع وتفسح حرية الرأي والتعبير والتغيير ، وتوفر البيئة التكنولوجية وشبكات الاتصال الحديثة ومؤسسات البحث العلمي ودور الكتب ومرافقها .

وأوصى في ختام ورقته بتوسيع مشاركة طلاب وطالبات الجامعة في تنمية مهاراتهم وصقل مواهبهم وتعديل سلوكهم من خلال البحوث والدورات واللقاءات والندوات ، طرح برامج اجتماعية تركز على أهمية المعرفة من خلال المسابقات العلمية والبحوث الميدانية وإقامة المعارض ، وان تقوم الجامعة بدور فاعل في تقييم وتطوير رياض الأطفال كتأسيس من خلال خبراء وأكاديميون .

بعد ذلك ألقى المحامي خالد بن سعود البادي ورقة عمل بعنوان " دور كلية الشريعة والقانون في نشر الوعي القانوني " فعرف الوعي القانوني بقوله هو إحساس الإنسان بأنه محاط بتنظيم ديني وقانوني ينظم حقوقه وواجباته مع أفراد المجتمع ومؤسسات الدولة وانه يستطيع الحصول على حقوقه من خلال سيادة الدولة عندما تطبق مؤسساتها ذلك التنظيم ، سارداً أمثلة للوعي القانوني لدى المجتمع ومنها معرفتهم بالأحكام قبل وقوعهم بالجرائم فالسارق يعاقب على فعلته بقطع يده والقاتل يعاقب بالقصاص وغيرها من الأحكام المعروفة لدى الجميع حتى أصبحت مما لا يعذر المسلم بجهله .