المحتوى الرئيسى

عملية ترقيع طبلة الأذن

08/29 02:10

    هي عباره عن عمليه لاصلاح عيب (ثقب) في طبلة الأذن، وعادهً ما يحدث الثقب بسبب إلتهاب الأذن الوسطى بسبب تمزق طبله الاذن، ويمكن ان يحدث ايضًا بسبب الاصابه كالاصابه بسبب تلقي ضربه علي الاذن او وضع اشياء في الاذن، ويمكن ان يحدث الثقب بسبب تدخل جراحي، وغالبًا لا يسبب ثقب طبله الاذن اي مشكلات، لكن يمكن ان يؤدي الي التهابات الاذن المتكرره وضعف في السمع.

ويمكن ان تمنع العمليه الجراحيه التهابات الاذن المتكرره وتعمل احيانًا علي تحسين السمع، ولكن اذا قررت عدم اجراء العمليه الجراحيه فربما تتطور المضاعفات مع مرور الوقت، وربما تستمر التهابات الاذن وسوف تزداد حاله الاذن سوءًا مع تقدم العمر، ولكن ليس بسرعه اكبر مما هو الحال بدون ثقب، ويمكن ان ينتشر الالتهاب الي العظم وراء الاذن، مما يسبب الالتهاب الخشائي او التهاب السحايا.

وعاده تستغرق العمليه وقتًا ما بين ساعه وساعه ونصف الساعه، وسوف يحتاج الجراح الي الترقيع (قطعه من الانسجه) لتغطيه الفتحه، وتعتبر طبقه الغلاف الخارجي لعضله فوق الاذن هي الماده الاكثر استخدامًا، واحيانًا يتم استخدام الغضروف من حول الاذن، ولن يؤدي هذا الامر الي تغيير شكل الاذن.

وسوف يحتاج الجراح الي ادخال الرقعه من خلال عمل قطع اما من امام او خلف الاذن او داخل قناه الاذن، وسيقوم الجراح برفع طبله الاذن ووضع الرقعه تحتها وتدعيمها باستخدام الاسفنج الذائب، ثم يقوم بعد ذلك باعاده طبله الاذن، ويجب استخدام حشوه داخل الاذن وعصابه راس.

سوف يحاول فريق الرعايه الطبيه جعل العمليه الجراحيه امنه بقدر الامكان، ومع ذلك يمكن ان تحدث مضاعفات وبعضها قد تكون خطيره احيانًا، لذا ينبغي ان تسال طبيبك ان كان هناك اي شيء لم تفهمه، وسيحاول فريق الرعايه الطبيه الحد من الالم الذي تشعر به واعطاؤك ادويه للسيطره علي الالم، ويجب ان تتناول الادويه وفقًا للتعليمات للحد من الشعور بعدم الراحه.

واذا حدث نزيف، سواء اثناء العمليه او بعدها، فربما يُسبب حدوث بعض الكدمات حول الاذن، ومعظم جروح راب الطبله عاده ما تشفي بشكل جيد، ومن المضاعفات المحدده لهذه العمليه كفقدان السمع، وربما يكون كليا ودائما، فنادرًا ما يحدث هذا الامر، ومثل فشل الترقيع فالمخاطره: 1/ 6 في الشهور السته الاولي، ومن المضاعفات التغير في حاسه التذوق، حيث ان العصب المسؤول عن التذوق يمر تحت طبله الاذن، وربما يتم شدّه او تضرره، وعادهً ما تعود حاسه التذوق الي الحاله الطبيعيه بعد بضعه شهور، واذا كان المريض يعاني بالفعل من الطنين (رنين في الاذن)، فمن المحتمل ان يظل كما هو، وربما يصبح اسوا احيانًا بعد العمليه، ومن المضاعفات حدوث الالتهاب، فقد يؤدي الي افراز من الاذن، وربما يؤدي ايضًا الي فشل الترقيع، واخيراً هناك ردود الفعل التحسسيه لماده الحشو، وهو ما يؤدي الي الشعور بالالم والتورم والافرازات من الاذن، وربما يسبب فشل الترقيع، يجب ان تبلغ الجراح اذا كان لديك حساسيه لماده اليود.

أهم أخبار صحة

Comments

عاجل