المحتوى الرئيسى

مسؤول يكشف تفاصيل الهجوم على مطار أربيل وفصيل عراقي يتبنى المسؤولية

04/15 10:03

كشف سياسي كردي تفاصيل الهجوم الذي تعرض له مطار أربيل الدولي بإقليم كردستان شمالي العراق، فيما تبنى فصيل عراقي مسلح المسؤولية عن الهجوم.

واعتبر هوشيار زيباري القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني أن الهجوم على مطار أربيل تصعيد خطير.

 وقال زيباري في تغريدة بموقع "تويتر"، مساء اليوم الأربعاء: "الليلة كان هناك هجوم إرهابي آخر بطائرة بدون طيار على مطار أربيل لتقويض أمن كردستان العراق".

وأضاف: "يبدو أن الميليشيات نفسها التي استهدفت المطار قبل شهرين هي نفسها تفعلها مرة أخرى"، عاداً ذلك "تصعيداً واضحاً وخطيراً".

Tonight there was yet another #terrorist rocket - drone attack on #Erbil airport to undermine the security of #IraqiKurdistan. It seems the same #militia who targeted the airport two months ago are at it again. This is a clear & dangerous escalation.

— Hoshyar Zebari (@HoshyarZebari) April 14, 2021

في سياق متصل، أعلن فصيل مسلح يطلق على نفسه اسم "سرايا أولياء الدم "، مسؤوليته عن الهجوم.

وبحسب شبكة "رووداو" الإعلامية، نشر الفصيل بياناً تداولته حسابات على مواقع التواصل جاء فيه: "اقتربنا من قاعدة الاحتلال (الحرير) في أربيل بمسافة 7 كم، وتمكنا من توجيه ضربة قاصمة قوامها 24 صاروخاً اصابت اهدافها بدقة بعد أن فشلت منظومة CRAM وقذائف الاحتلال من اعتراضها، مما أدى إلى أضرار جسيمة بآليات ومخازن وطائرات الاحتلال وسقوط العديد من الاصابات في صفوف عناصرهم المحتلة"، على حد قول البيان.

وفي وقت سابق من مساء اليوم أعلن جهاز مكافحة الإرهاب في إقليم كردستان شمالي العراق، أن "صاروخاً أطلق باتجاه مطار أربيل الدولي".

في سياق متصل، قال محافظ أربيل أوميد خوشناو إن "دوي انفجار سمع في محيط مطار أربيل، وقد بدأت التحقيقات لتحديد مكان إطلاق الصاروخ"، لافتا إلى أن "المعلومات الأولية تفيد بعدم وجود خسائر بشرية".

أهم أخبار العالم

Comments

عاجل